جاري الإعداد...

يوم تمرين وتدريب لحالات الطوارئ في البلدية

يوم تمرين وتدريب لحالات الطوارئ في البلدية
 

يوم تمرين وتدريب لحالات الطوارئ في البلدية

 نظم قسم الرفاه والخدمات الاجتماعية في بلدية ام الفحم مؤخراً يومَ تمرينٍ وتدريبٍ لحالات الطوارئ المختلفة، بمشاركة العشرات من موظفي وموظفات القسم بالإضافة الى موظفي أقسام الرياضة والصحة وتجميل المدينة والخدمات النفسية والمركز الجماهيري في البلدية، حيث نظمت الفعاليات في قاعة مسرح وسينماتك ام الفحم. فيما قام على التحضير لبرنامج اليوم العامل الاجتماعي احمد سليمان - مركز مشروع ييتد في قسم الرفاه ومركز الموارد البشرية في حالات الطوارئ.
كما شارك في فعاليات التمرين والتدريب كل من الأستاذ بلال ظاهر – القائم بأعمال رئيس البلدية - والحاجة فتحية اغبارية – مديرة قسم الرفاه والخدمات الاجتماعية، وتسيله الكلعي – مركزة الطوارئ في وزارة العمل والرفاه – لواء حيفا، والسيدة رئيفة حكروش – مفتشة علاج الإدمان في وزارة العمل والرفاه، والسيد زيد زايد – مسؤول الطوارئ في وزارة الداخلية – لواء حيفا – والسيد فرج منصور – ممثلا عن وزارة الصحة، وفيكي مشاش – من قيادة الجبهة الداخلية في لواء حيفا، والسيد عبدالفتاح محاميد – ضابط الأمن في بلدية ام الفحم، وضابط الارتباط في الجبهة الداخلية مع بلدية ام الفحم موران لفانوني.


وبعد كلمات الافتتاح والترحيب تم تقديم التوجيهات والإرشادات للموظفين من قبل المسؤولين في قيادة الجبهة الداخلية حول الخطوات العملية اللازم اتباعها في حالات الطوارئ، إن كانت حرباً او حريقا او هزة أرضية او فيضانات وغيرها من حالات الطوارئ المتوقع حدوثها في البلاد، وذلك من خلال عرض شرائح محوسب.
ثم كانت فقرة تقسيم الموظفين لمجموعات مختلفة، بحسب المهام والوظائف الملقاة على عاتق كل مجموعة، ضمن تمرين محاكاة وتقليد لحالة طوارئ حصلت فيها إصابات بشرية كثيرة وخراب كبير في الممتلكات والبنايات وانقطاع للمياه والتيار الكهربائي والاتصالات.
وفي نهاية التمرين والتدريب تم تلخيص اليوم من قبل الحضور الذين أكدوا على أهمية مثل هذه التمارين، والتي ساعدت في فهم أهمية وضرورة التحضير والتجهيز لحالات الطوارئ ووظيفة كل شخص في مثل هذه الحالات، بالإضافة الى ضرورة الاستمرارية في أيام كهذه واستكمالات مهنية للعاملين في حالات الطوارئ.